11 سبتمبر، 2013

السلطات الإدارية في روصو تنفي وجود حالات تسمم في المدينة...

توصلت السلطة الرابعة منذ لحظات بمحضر اجتماع من مقاطعة روصو ينفي ما تناقلته بعض المواقع الألكترونية من وجود حالات إسهالات و تقيؤ نتيجة تسرب مواد سامة من أحد المخازن الزراعية في المدينة... و جاء في المحضر ما يلي:
بناء على تعليمات من والي ترارزه  صبيحة الثلاثاء 10 سبتمبر 2013 إثر معلومات وصلت إليه من طرف مندوبية البيئة التي كانت تتولى مهمة ضطف شطف مياه الأمطار من السوق المركزي في إطار خطة التدخل التي وضعتها الولاية بوجود روائح منبعثة من مخزن يحتوي على كمية من الأسمدة تشكلت لجنة فنية برئاسة حاكم المقاطعة مكلفة بمعاينة المكان و القيام بما يلزم من إجراءات تضمن سلامة المواطن و صحته و المحافظة على البيءة..
 و قد ضمت اللجنة كلا من:

مفوض الشرطة بمدينة روصو.
قائد فرقة الدرك الوطني بروصو
قائد فرقة الحرس الوطني
المندوب الجهوي للبيئة و التنمية المستدامة
المدير الجهوي للصحة
المندوب الجهوي للتنمية الريفية
المندوب الجهوي للتجارة و الصناعة و الصناعة التقليدية و السياحة
و قد قامت اللجنة فور تشكيلها بمعاينة المكان حيث لاحظت أن الأمر يتعلق بكمية من الأسمدة و خاصة اليوريا و السماد المختلط المعروف بDAP .
و قد أكدت اللجنة عدم وجود أية مضاعفات صحية ناتجة عن بلل هذه الأسمدة حيث أكدت السلطات الصحية عدم تسجيل أية حالة من هذا القبيل...

ليست هناك تعليقات: